المرجع المدرسي لوفد من القطيف: كانت أم البنين (ع) مثالاً للتضحية ونكران الذات عندما اختارت الإمام علي (ع) زوجاً

28/04/2013 نشر في: الاخبار الثقافية

استقبل سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي, دام ظله, وفداً من أهالي القطيف من السعودية في مكتبه بمدينة كربلاء المقدسة, وأكد سماحته, اليوم الأربعاء, في جانب من كلمته التي ألقاها على الوفد إن أم البنين (ع) كانت مثالاً للتضحية ونكران الذات عندما اختارت الإمام علي (ع) زوجاً لها وابتعدت بذلك عن كل ملذات الدنيا وزينتها, مبيناً إن ذلك يستدعي من نسائنا في البلاد الإسلامية أن يقتدين بهذه السيدة العظيمة التي نذرت نفسها لتربية وإعداد أبنائها لنصرة الإمام الحسين (ع) في يوم عاشوراء.

ودعا سماحته الى اعتماد أساليب أهل البيت (ع) في تربية الأبناء, لصنع رجال يضحون بالغالي والنفيس من اجل الدين والقيم الإلهية المثلى, لافتاً الى إن صراع الحق والباطل قائم عبر التاريخ, وأنهما يستنصران أتباعهما في كل عصر, ونصرة الحق اليوم واجبة على الجميع وبوسائل متعددة.

إلى ذلك شدد سماحة المرجع المدرسي على أهمية اعتماد الأساليب الحديثة في نصرة الحق ونشر قيم أهل البيت (ع) عبر شبكات الانترنت التي أصبحت اليوم متاحة للجميع, مشيراً الى أن بإمكان كل رجل و امرأة أن يؤديان دورهما من خلال التواصل عبر الانترنت والمساهمة في الأعمال الخيرية المختلفة لكي لا تضيع فرصة وجودهم الوحيدة في هذه الدنيا.