المرجع المدرسي: العالم يفقد السيطرة على “السلاح” و “التكنولوجيا”.. والأديان حاجة لا يمكن الاستغناء عنها

24/09/2015 نشر في: الاخبار الثقافية، الاخبار السياسية

اعتبر سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي، دام ظله، أن العالم اليوم يفقد السيطرة على “التقنية” و “التكنولوجيا” و “التسليح”، مؤكداً في الوقت ذاته حاجة العالم إلى الدين لـ “لجم قوة المادة” والحد من المشاكل والصراعات في العالم.
وفي جانب من كلمته الأسبوعية التي ألقاها يوم الخميس من مكتبه بمدينة كربلاء، قال سماحته، إن “مصانع السلاح تتسارع بانتاج الاسلحة الفتاكة التي تحولت إلى ويلات على البشر” معتبراً أن “ميزانيات التسلح في العالم هائلة اكبر من ميزانيات التربية والعمران وبناء
الإنسان.”
وأكد المرجع المدرسي أن “الديانات الإلهية حاجة لا يمكن الإستغناء عنها” داعياً إلى “دعم مسيرة المخلصين في العالم للجم جماح التكنولوجيا وحل مشاكل مهمة في العالم منها التصحر والاحتباس الحراري والعبودية والاحتلال وغيرها.”
وفي الشأن الدولي وحول زيارة بابا الفاتيكان إلى الولايات الأمريكية المتحدة مؤخراً؛ اعتبر المرجع المدرسي ان تصريح أوباما الأخير بأن “بابا الفاتيكان” مصدر إلهام لأمريكا إنما يدل على أن هناك حاجة إلى الدين لضبط التكنولوجيا وترسانات الأسلحة التي يتصارع
العالم اليوم بسببها.
ورأى أن حدث افتتاح أكبر مسجد في العاصمة الروسية “موسكو” دليل آخر على أن العالم بحاجة إلى الإسلام، فيما عدّ تصريحات الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” دعوة علنية لدعم حركة قادة الأديان في العالم للقضاء على الفكر المتطرف في العالم.