المرجع المدرسي يدعو إلى توظيف عيد الغدير والمناسبات الدينية لمواجهة الإرهاب في العراق

01/10/2015 نشر في: الاخبار الثقافية، الاخبار السياسية

دعا سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي، دام ظله، إلى توظيف مناسبة عبد الغدير الأغر وباقي الشعائر الدينية إلى مواجهة العدو التكفيري، مؤكداً أن النصر آتٍ يتأييد من الله وبقوة المؤمنين.
في جانب من كلمته الأسبوعية التي ألقاها، اليوم الخميس، في مكتبه بمدينة كربلاء المقدسة أكد سماحته، أن “المعركة في العراق لاتزال قائمة والذين ينامون على الحرير ويمنوّن انفسهم بانتصارات باردة من دون أن يثخنوا في الأرض إنما يعيشون في حلم.”
وقال إن “على الشعب العراقي أن يحمل هم النصر وتوظيف الشعائر الدينية لمواجهة خطر الارهاب في العراق والمنطقة.” مشدداً على ضرورة أن يكون الجميع خلف القوات المسلحة والحشد الشعبي حتى تحقيق النصر المؤزر بإذن الله.”
ونبه المرجع المدرسي إلى ضرورة أن تكون محورية ارادة الشعب العراقي وشعاراته وشعائره الدينية هي الدفاع عن البلد والقضاء على الإرهاب، مؤكداً على أهمية أن تحافظ الامة الإسلامية على خط الولاية مع النبي واهل بيته (ع) وعلمائها وقياداتها الرسالية.