المرجع المدرسي يحذر من محاولات النيل من الحشد الشعبي وأنها تمهيد الطريق لعودة الإرهاب

02/03/2018 نشر في: الاخبار السياسية، البيانات

أشاد المرجع المدرسي بجهود المسئولين الرامية الى تحديث وتقوية القوات المسلحة وقال: “إن الذئاب الجريحة أعظم خطراً وأشد فتكاً” في إشارة إلى الارهابيين المهزومين.

وقال آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي في بيانه الصادر عنه اليوم الجمعة: “إن قوى الظلام وذوي الأطماع التي دعمت التكفير لا تزال نشطة و تتربص بنا الدوائر”.

وحذر سماحته من الأصوات التي تدعو إلى تضعيف دور المقاومة الوطنية المتمثلة بالحشد الجهادي قائلا: “لأنها تعرف مدى دور الحشد في تطهير العراق من رجس الإرهاب وبالتعاون مع سائر القوى العسكرية ولذا فإنها تسعى ليل نهار للنيل من هذه القوات لعلها تمهد الطريق لعودة الإرهاب”.

وفي جانب آخر من بيانه قال سماحته: “إن العراق بفضل الله وبنظامه الذي يعتمد الانتخابات الحرة ويهتمّ بمشاركة الجميع وبدستوره يمهد الطريق لتكون علاقته إيجابية مع مختلف الأطراف الإقليمية والدولية”.

وأضاف: “لأن ما يهم الشعب العراقي هي قيمه ومصالحه هنا فإن العراق لن يكون حلبة صراع بين الأطراف الدولية والإقليمية بل يكون حاضن التكامل الحضاري بإذن الله وهي ميزة بلادنا كما هو شرطنا مع من يريد التعاون معنا والله المتسعان”.