صيغة العقد والمهر

ارشيف الاستفتاءاتتصنيف: الزواجصيغة العقد والمهر
Ahkam إدارة الموقع طرحت منذ شهرين
السؤال :عندنا في العراق يقوم متولي عقد الزواج بتعليم الزوجة الايجاب بأن تقول: (زوجتك نفسي بمهر مليون دينار مقدم ومليون دينار مؤخر – مثلا -) فهل هذا جائز، مع أنّ المهر في الشريعة ينقسم تلقائيا الى نصفين، نصف تملكه الزوجة قبل التمكين ونصف بعده؟ وهل لذكر قيد (يدفع عند اليسر والمقدرة) دور في صحة هذا التقسيم ام لا؟!

وهل يجوز اجراء عقد الزواج بان تذكر عدة صيغ له من باب الاحتياط من جهة، أو التبرك بعدد معين من جهة أخرى، فمثلا تقول الزوجة مرة: (زوجتك نفسي) فيقول الرجل: (قبلتُ) ثم تقول الزوجة: (انكحتك نفسي) فيقول الرجل: (قبلت)، وهكذا؟

1 الإجابات
Ahkam إدارة الموقع answered شهرين
الجواب :1- ما ذُكر من الصيغة في السؤال صحيح، وتكراره من باب الإحتياط أو التبرّك لا بأس به أيضاً.
2- أما عن المهر، فتقسيم المهر إلى المعجّل والمؤجّل أمرٌ يعود إلى إتفاق الزوجين في أصل التقسيم وفي مقداره. وبالعقد تملك الزوجة مهرها، ولها الحق أن تطالب بالمعجّل منه فوراً. أما المؤجّل فحسب ما يتفقان عليه.
(وهناك تفاصيل وأحكام أخرى ترتبط بالمهر تُراجع في كتاب: أحكام المعاملات ـ فصل: أحكام الزواج والأسرة/ أحكام المهر).