علينا رجوع الى الاخلاق الفاضلة

كلمة سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المُدّرسي (دام ظله) التي ألقاها يوم الخميس، 26/ الربيع الثاني / 1440 هـ ، الموافق 03/01/ 2019 م ، في مكتبه بمدينة كربلاء المقدسة على جمع من الأهالي والزائرين.

تفسير سورة القلم المباركة _الدرس الثالث عشر

العنوان :العين واثارها النفسية علوم الطاقة

كربلاء المقدسه _يوم الاحد 2019/01/21م الموافق14/جمادى الاول /1440هـ تدبر القران الكريم لسماحه السيد المرجع المدرسي(دام ظله

تفسير سورة القلم المباركة _الدرس الثالث

العنوان :ماهي حلاوة المعرفة ؟

كربلاء المقدسه _يوم الاثنين 2019/01/07م الموافق30/ربيع 2 /1440هـ تدبر القران الكريم لسماحه السيد المرجع المدرسي(دام ظله)

تفسير سورة الملك المباركة _الدرس الثاني عشر

العنوان :المؤمن بصره حديد ورؤيته شاملة

كربلاء المقدسه _يوم السبت 2018/12/29م الموافق21/ربيع 2 /1440هـ

تفسير سورة الملك المباركة _الدرس السابع

العنوان :لماذا الناس دائما في غفلة

كربلاء المقدسه _يوم الاربعاء 2018/12/19م الموافق11/ربيع 2 /1440هـ

الايمان ودوره في معرفة الحقائق

كلمة سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المُدّرسي (دام ظله) التي ألقاها يوم الخميس، 05/ الربيع الثاني / 1440 هـ ، الموافق 13/ 12/ 2018 م ، في مكتبه بمدينة كربلاء المقدسة على جمع من الأهالي والزائرين.

علينا شكر النعم الذي وهبها الله علينا

كلمة سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المُدّرسي (دام ظله) التي ألقاها يوم الخميس،2007م/1428هـ، في مكتبه بمدينة كربلاء المقدسة على جمع من الأهالي والزائرين.

المرجع المدرسي يشيد بالإجراءات التي طالت المشتبه بفسادهم ويحذر من محاولات دق أسفين الخلاف بين الشعب العراقي وأشقائه في الجمهورية الإسلامية

 

أشاد المرجع المدرسي بالإجراءات التي طالت المشتبه بفسادهم وقال: “إن الاستجابة لمطالب الشعب ميزة الدولة الصالحة”، ولكنه حذر من مغبة تأخير تشكيل الحكومة، وأهاب بالكتل الفائزة بجعل قيم الدين ومصالح الأمة فوق سائر الإعتبارات.

وفي البيان الصادر عنه اليوم الجمعة حذر سماحته من محاولة جهات مشبوهة من دق إسفين الخلاف بين الشعب العراقي وأشقائه في الجمهورية الإسلامية وقال: “إن صلة الشعب العراقي بأشقائه أقوى من كل المكائد وإننا لن ننسى ما أسداه إخواننا في أيام المحنة الكبرى عند دحر الإرهابيين كما في دعم الإقتصاد في أحلك الظروف”.

وأضاف: “إن أكثر الدولة المهمة في العالم يرفضون الحصار الإقتصادي ومنها الدول الكبرى ودول جارة كتركيا وسوريا ولبنان وباكستان”.

وأكد سماحته أن الشعب العراقي سوف يقف معهم في إطار مصالحه العليا وقال: “نرجو أن تكون محنتهم هذه مجرّد سحابة صيف لا تلبث أن تتقشّع ولن نخون أماناتنا والله المستعان”.

المرجع المدرسي: التأخير “غير المبرر” في تشكيل الحكومة قد يفتح على العراق “أبواب جهنم”

دعا المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي، القادة إلى تحمل مسئوليتهم التاريخية في رأب الصدع وجمع العراق وقال: “إن الأحداث الأخيرة دلّت على وجود ثغرات في التواصل بين أبناء الشعب والأجهزة المكلفة بتوفير الخدمات”.
وقال في بيان صدر عنه اليوم الجمعة: “إن هذه الثغرات سمحت للبعض باستغلال ضعف الخدمات للقيام بأعمال غير مقبولة وغير حضارية”.
وانتقد سماحته ضعف أداء المسئولين عن توفير الخدمات وأضاف: “إن التأخير غير المبرر في تشكيل الحكومة قد يفتح على العراق أبواب جهنم”.
وختم حديثه بضرورة التوافق بين المكونات والأطراف وذلك “بالحد من المطالب المبالغ فيها والتراضي بالحلول الوسطية والله المستعان”.

المرجع المدرسي يدعو إلى حكومة شاملة لكل المكونات لتجاوز آثار الماضي

 

أشاد المرجع المدرسي بجهود القوائم الفائزة بالانتخابات التي ترمي إلى تشكيل الحكومة التي ينتظرها الشعب بفارغ الصبر، وقال: “إن علينا أن نسعى جاهدين لتكون الحكومة شاملة لكل المكونات مادمنا نطمح إلى نهضة حضارية نتجاوز بها آثار الماضي ولكي نوفر مستلزمات العيش الرغيد لكل فرد فرد من أبناء الوطن”.

وقال سماحته في بيان صدر عنه اليوم الجمعة: “إنا نأمل أن يوفق الأخوة إلى تكثيف المشاورات في أيام عيد الفطر المبارك والذي يحمل إلينا نسائم الرحمة الإلهية”.

ودعى سماحته الكتل السياسية إلى الإرتقاء في مستوى المسؤولية وقال: “دعونا نرتفع إلى متسوى الخلوص الذي تحتاجه المرحلة”.

وختم حديثه بالقول: “إن نضالكم في المستقبل من أجل إعادة بناء الوطن كما جهادكم في الماضي ضد الأعداء بحاجة إلى عون الرب ودعم جماهير الشعب ولن يكون ذلك إلا عند المشاركة مع المزيد من القوائم الفائزة في الإنتخابات والله المستعان”.

المرجع المدرسي: أهم مهام الحكومة القادمة إعادة اللحمة الوطنية والتركيز على الثوابت

دعا المرجع المدرسي القوى الفائزة في الإنتخابات الى المسارعة في مشاوراتهم لتشكيل الحكومة المترقبة في أقرب فرصة ممكنة وقال: “إن العراق بحاجة إلى
حكومة حكيمة وقوية لكي تتجاوز الظروف الصعبة”.
وأضاف: “إن المهام الموكلة الى الحكومة القادمة كثيرة وأهمها ترميم الشرخ الذي أصاب الشعب بسبب المناكفات السياسية أيام الإنتخابات، ومن ثم إعادة
اللحمة الوطنية والتركيز على الثوابت دون المفارقات الحزبية”.
وقال سماحته في البيان الأسبوعي الذي صدر اليوم الجمعة: “إن اعمار ما هدمته الحرب الطاحنة ضد الإرهاب وتحسين الخدمات واصلاح القوانين بما يتناسب
ومرحلة البناء هي من أهم أولويات الوطن”.
وختم حديثه بالقول: “إننا نأمل أن لا تنقضي أيام الشهر الفضيل قبل بشارة الشعب بحكومته المنتظرة لتكتمل أعيادهم بإذن الله تعالى”.

تفسير سورة الانبياء المباركه الدرس السادس والثلاثون

العنوان:مفهوم الشرك بالله _

كربلاء المقدسة يوم السبت 2018/04/28م الموافق11/شعبان الخير /1439هـ

المرجع المدرسي: إنتخاب المرشحين يجب أن يكون حسب قيم المرشح وليس بلا معايير

 

دعا المرجع المدرسي اليوم الجمعة المسؤولين عن الشأن العام بأن لا تشغلهم حمى الإنتخابات عن السهر على أمن الوطن وتقديم الخدمات الطبيعية للشعب.

كما دعا سماحته المرشحين إلى “المزيد من الصراحة والصدق” مع أبناء شعبهم في إعلامهم الإنتخابي.

وأشار المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي في بيانه الأسبوعي الى أن الإنتخابات جزء من النظام السياسي الذي اختاره هذا البلد، وهو يعتمد على النظام الإجتماعي العام والذي أسس على قيم الحق والعدل والكرامة، وقال: “على كل فرد من أبناء الوطن أن يحاسب نفسه عشر مرات قبل أن يحاسب المسؤولين مرة واحدة لأن الله [لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم]”.

وعن كيفية إختيار المرشحين قال سماحته: “حتى عملية إنتخاب المرشحين يجب أن تكون حسب قيم الفرد وليس ارتجالا وبلا معايير”.

وأضاف: “إن مجتمعنا يعتمد على ركيزتين أحدهما النظام السياسي والثانية قناعات الشعب الثابتة التي كوّنتها العقائد الدينية وتراكمات التجارب الحضارية عبر قرون وعلينا أن نعمل دائماً على تمتين كلتا الركيزتين لكي نحظى بحياة آمنة وسعيدة والله المستعان”.

تفسير سورة الانبياء المباركه الدرس الثالث والثلاثون

العنوان :سقوط الانسان بسبب اغراءات ابليس_

كربلاء المقدسة _يوم الاثنين2018/04/23 الموافق 06/شعبان الخير /1439هـ

 

 

المرجع المدرسي: القمة العربية تمثل خيبة أمل الشعوب.. وعلى الحكومات الإنتصار للقضية الفلسطينية

 

بارك المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي للشعب العراقي عرس الإنتخابات التي “قلَّ نظيرها في العالم الثالث”، كما بارك للشعب الفلسطيني بطولاته وقال: “إن هذه النفحات الرحمانية تعوضّنا بعض الشيء عن خيبة أمل شعوبنا بالقمة العربي التي بالرغم من تشرفها بإسم حقوقنا إلا أنها لم تستطع أن تغيِّر واقع الضعف العربي في قضيته الأولى؛ فلسطين”.

وأضاف في بيانه الأسبوعي الذي صدر اليوم الجمعة: “إن على الحكومات العربية والإسلامية أن تصغى أكثر فأكثر لنداء شعوبها وتسعى من أجل تحقيق مطالب الشعوب في الحرية والعيش الرغيد وأيضاً في الإنتصار لقضية الأمة المحورية ألا وهي قضية فلسطين والقدس الشريف”.

وختم حديثه بالقول: “علينا في العراق أن نشكر الله سبحانه على نعمه الكبرى وذلك بالمزيد من التعاون فيما بيننا لما فيه خير للجميع، وأن نجعل الإنتخابات القادمة وسيلة لنشر راية العدل وأداء حقوق المحرومين والدفاع عن قيمنا المقدسة وعن مصالحنا في الوطن الغالي والله المستعان”.

تفسير سورة الانبياء المباركه الدرس التاسع والعشرون

العنوان:_الدعاة إلى الله وتحمل المسؤولية –

كربلاء المقدسة _ يوم الثنين 2018/04/17م الموافق 28/رجب الاصب /1439هـ

تفسير سورة الانبياء المباركه الدرس الثامن والعشرون

العنوان:تأثير سنن الله على المجتمع –

كربلاء المقدسة يوم الاحد 2018/04/16 م الموافق 27/رجب الاصب /1439هـ

تفسير سورة الانبياء المباركه الدرس السابع عشر

العنوان:الانظمه الدقيقه في خلق السماء والارض_

كربلاء المقدسة، يوم ا لاربعاء 2018/03/25م ، الموافق 05/ رجب الخير /1439 هـ.

المرجع المدرسي يدعو الدول الإسلامية إلى وضع إطار استراتيجي للتكامل الإقتصادي

دعا المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي كلاً من العراق وايران الى بذل المزيد من الجهد لوضع “إطار إستراتيجي للتكامل الإقتصادي” الذي يهدف إلى التنمية الصناعية والزراعية المستديمة وبالذات عبر القطاع الخاص.

وقال سماحته في بيانه الصادر عنه اليوم الجمعة: “إننا بحاجة الى إرادة فرط قوية لتجاوز كل العقبات من أجل تكامل جهود الشعوب الإسلامية وبالذات في دول مجلس التعاون الخليجي والعراق وايران وتركيا ومصر من أجل تشكيل منظمة اقتصادية دولية على نسق المنظمات الدولية الرائدة كالسوق الأوربية المشتركة ومنظمة إيبك وغيرهما”.

وفي ذات السياق أكد سماحته على ضرورة تجاوز الخلافات قائلاً: “إن علينا أن نفصل بين التنمية الحضارية التي تنفع الجميع وبين الخلافات أنّا كان منشؤها”.

وأضاف: “إن البدعة الجاهلية التي انتشرت كالوباء في العالم باسم المقاطعة الاقتصادية، لن تضر إلا بالطبقات الأكثر هشاشة وإنها مخالفة لسنن الله في الأرض ونداء ضمير الأحرار وللقانون الطبيعي الذي يدعو الى حق كل انسان بالعيش الرغيد”.

وختم حديثه بالقول: “إن بلوغ القمم السامقة تبدأ بخطوات وإن أهداف الأمم تتحقق كذلك بخطوات وقرارات مرحلية متنامية والله المستعان”.

تفسيرسورة طه المباركة الدرس الاربعون

عنوان :الامل وتاثيره على الفرد

كربلاء المقدسه :يوم الاحد 2018/02/18م الموافق01/جمادى الثاني /1439هـ

 

تفسير سورة طه المباركة الدرس التاسع والثلاثون

عنوان :استثمار عناصر القوة في المجتمع وتنميتها

كربلاء المقدسه :يوم السبت 2018/02/17 م الموافق 30/جمادى الاول /1439هـ

تفسير سورة طه المباركة الدرس التاسع والثلاثون

عنوان :استثمار عناصر القوة في المجتمع وتنميتها

كربلاء المقدسه :يوم السبت 0218/02/17م الموافق 30/جمادى الاول /1439هـ

تفسير سورة طه المباركة الدرس الثامن والثلاثون

عنوان :الانسان وتميزه للحق ومواجهة الباطل

كربلاء المقدسه :يوم الاربعاء 2018/02/14م الموافق 27/جمادى الاول /1439هـ

تفسير سورة طه المباركة الدرس السابع والثلاثون

عنوان :محاربة المغريات في الحياة والرجوع الى الله

كربلاء المقدسه :يوم الثلاثاء 2018/02/13 م  الموافق 26/جمادى الاول /1439هـ

المرجع المدرسي يحذر من محاولات النيل من الحشد الشعبي وأنها تمهيد الطريق لعودة الإرهاب

أشاد المرجع المدرسي بجهود المسئولين الرامية الى تحديث وتقوية القوات المسلحة وقال: “إن الذئاب الجريحة أعظم خطراً وأشد فتكاً” في إشارة إلى الارهابيين المهزومين.

وقال آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي في بيانه الصادر عنه اليوم الجمعة: “إن قوى الظلام وذوي الأطماع التي دعمت التكفير لا تزال نشطة و تتربص بنا الدوائر”.

وحذر سماحته من الأصوات التي تدعو إلى تضعيف دور المقاومة الوطنية المتمثلة بالحشد الجهادي قائلا: “لأنها تعرف مدى دور الحشد في تطهير العراق من رجس الإرهاب وبالتعاون مع سائر القوى العسكرية ولذا فإنها تسعى ليل نهار للنيل من هذه القوات لعلها تمهد الطريق لعودة الإرهاب”.

وفي جانب آخر من بيانه قال سماحته: “إن العراق بفضل الله وبنظامه الذي يعتمد الانتخابات الحرة ويهتمّ بمشاركة الجميع وبدستوره يمهد الطريق لتكون علاقته إيجابية مع مختلف الأطراف الإقليمية والدولية”.

وأضاف: “لأن ما يهم الشعب العراقي هي قيمه ومصالحه هنا فإن العراق لن يكون حلبة صراع بين الأطراف الدولية والإقليمية بل يكون حاضن التكامل الحضاري بإذن الله وهي ميزة بلادنا كما هو شرطنا مع من يريد التعاون معنا والله المتسعان”.