المرجع المدرسي لوفد الأزهر تعاليم القرآن الكريم ستحكم العالم كله

إستقبل المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي وفداً علماء الأزهر الشريف بمصر، وذلك في مكتبه بكربلاء المقدسة.
وأكد سماحة المرجع خلال اللقاء على ضرورة إظهار سماحة الإسلام للعالم كله، كما أكد على ضرورة التركيز على المشتركات الجامعة لأبناء الطوائف الإسلامية كالإيمان بالله وبرسوله وبكتابه، والصلاة إلى القبلة المشرفة وسائر المشتركات التي تشكل حيّزاً كبيراً من معتدقات المذاهب المختلفة.
وأشاد سماحته بالشعب المصري وحبهم العميق للنبي الأكرم صلى الله عليه وآله وأهل بيته عليهم السلام وتمسكهم بالقرآن الكريم مؤكداً على أن العالم محتاجٌ إلى تعاليم القرآن الكريم سيأتي يومٌ يحكم القرآن العالم كله لما فيه من علوم ومعارف وأحكام. كما أشاد بالدور التاريخي الكبير للشعب المصري في نهضة الأمتين العربية والإسلامية معتبراً الأزهر الشريف أحد جناحي الشعب المصري بجانب الجناح الآخر الذي يشكّله الجيش الوطني هناك.
وبدوره عبّر الوفد عن مكانة المرجعية الدينية الشيعية ودورها في توحيد صف الأمة الإسلامية وحمايتها من الأخطار.

الرسالة سبقت الإنسانية

بِسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ

وَقَالَ رَجُلٌ مُّؤْمِنٌ مِّنْ آلِ فِرْعَوْنَ يَكْتُمُ إِيمَانَهُ أَتَقْتُلُونَ رَجُلًا أَن يَقُولَ رَبِّيَ اللَّـهُ وَقَدْ جَاءَكُم بِالْبَيِّنَاتِ مِن رَّبِّكُمْ ۖ وَإِن يَكُ كَاذِبًا فَعَلَيْهِ كَذِبُهُ ۖ وَإِن يَكُ صَادِقًا يُصِبْكُم بَعْضُ الَّذِي يَعِدُكُمْ ۖ إِنَّ اللَّـهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ مُسْرِفٌ كَذَّابٌ ﴿٢٨ يَا قَوْمِ لَكُمُ الْمُلْكُ الْيَوْمَ ظَاهِرِينَ فِي الْأَرْضِ فَمَن يَنصُرُنَا مِن بَأْسِ اللَّـهِ إِن جَاءَنَا ۚ قَالَ فِرْعَوْنُ مَا أُرِيكُمْ إِلَّا مَا أَرَىٰ وَمَا أَهْدِيكُمْ إِلَّا سَبِيلَ الرَّشَادِ ﴿٢٩

(سورة غافر المباركة)

 

كلمة سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المُدّرسي (دام ظله) التي ألقاها يوم الخميس، 10/ ربيع الآخر/ 1437 هـ ، الموافق  21/ كانون الثاني – يناير/ 2016 م ، في مكتبه بمدينة كربلاء المقدسة على جمع من الأهالي والزائرين.

 

للمزيد: http://almodarresi.com/ar/archives/6102
            http://almodarresi.com/ar/archives/6100

 

الرُؤية القُرآنية للأَحداث

بِسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ

وَالَّذِينَ كَفَرُوا بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ ۚ إِلَّا تَفْعَلُوهُ تَكُن فِتْنَةٌ فِي الْأَرْضِ وَفَسَادٌ كَبِيرٌ ﴿٧٣ وَالَّذِينَ آمَنُوا وَهَاجَرُوا وَجَاهَدُوا فِي سَبِيلِ اللَّـهِ وَالَّذِينَ آوَوا وَّنَصَرُوا أُولَـٰئِكَ هُمُ الْمُؤْمِنُونَ حَقًّا ۚ لَّهُم مَّغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ ﴿٧٤

(سورة الأنفال المباركة)

 

كلمة سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المُدّرسي (دام ظله) التي ألقاها يوم الخميس، 22/ ربيع الآخر/ 1436 هـ ، الموافق  12/ فبراير – شباط/ 2015 م ، في مكتبه بمدينة كربلاء المقدسة على جمع من الأهالي والزائرين.

 

للمزيد: http://almodarresi.com/ar/archives/5082